تفشى المرض القاتل “إلتهاب الكبد الوبائي”  في صفوف أطفال المدارس في درعا، وذلك عقب سيطرة “مليشيات بشار” على المحافظة .

وأكدت وسائل إعلام بشار، أن المدارس في قرى غصم ومعربة وبصرى شرقي درعا، الخاضعة لسيطرته تعاني من انتشار التهاب الكبد الوبائي من “الدرجة A”، في صفوف الطلاب.

وأشارت إلى أن المرض تشفى في صفوف طلاب المدارس خلال الفترة الأخيرة وبشكلٍ متسارع، وتوجد حالة مرضية أو أكثر بين كل 30 طالب.

وتغيب الرعاية الصحية عن هذه المدارس بشكلٍ ملحوظ ،وهذا أدى لانتشار المرض لأطفال دون سن السادسة، مع وصول نحو 50 حالة تحاليل للأطفال إلى المختبرات الطبية.

والتهاب الكبد الوبائي، هو عبارة عن التهاب حاد في الكبد يحدث بسبب الإصابة بفيروس التهاب الكبد من النوع (A)، ويعتبر من أكثر الأمراض المسببة للأوبئة التي تنتشر بين طلاب المدارس وفي المخيمات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

متابعة زمان مصدر