أفاد مصدرٌ خاصّ لصحف، بأن “الجيش اللبناني” قام باعتقالات عشوائية طالت عشرات النازحين في مخيمات عرسال أمس.

وأضاف المصدر: أن “القوات العسكرية اللبنانية قامت بمصادرة سيارتين وأربعين دراجة نارية للمهجرين قسراً، عقب اعتقالها لهم”.

ويُنفِّذ الجيش اللبناني مداهمات دورية في مخيمات النازحين السوريين المنتشرة في مناطق مختلفة بلبنان ، حيث أقدم على قتل العشرات منهم، إضافةً لاعتقال المئات وتعذيبهم بصورة مهينة.

و ينفذ الجيش اللبناني مداهمات دورية في مخيمات النازحين السوريين المنتشرة في مناطق مختلفة بلبنان، بتهمة ملاحقة الإرهابيين، وقد أسفرت العملية عن مقتل ما لا يقل عن 20 شخصًا واعتقال المئات وتعذيبهم بصورة مهينة.

وتشير تقارير إلي انتهاكات يرتكبها عناصر الجيش وسط صمت مدوي من قبل الحكومة اللبنانية وحتى مجتمعات حقوق الإنسان والمجتمع الدولي إزاء تلك الانتهاكات التي لا تستوي بأي حال من الأحوال والوضع السيء الذي يعيشه السوريين في بلد اللجوء.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

صحف