قال مصدر في وزارة أوقاف بشار حسب جريدة الوطن الموالية لنظام بشار : “إن السعودية ما زالت على قرار منع تسلم النظام تصريحات الحج للسوريين”.

ونفى المصدر أي أنباء يتم تداولها على مواقع التواصل وبعض المواقع الإلكترونية حول السماح هذا العام للسوريين لأداء مناسك الحج، عن طريق وزارة الأوقاف التابعة للنظام.

وكان وزير أوقاف النظام، محمد عبد الستار السيد، زعم في تصريح له في آب الماضي، أن “شرط فريضة الحج على السوريين غير محقق”، معللًا ذلك بما اعتبره “تسييس فريضة الحج”، من قِبَل السعودية.

وكانت “لجنة الحج السورية العليا” التابعة للمعارضة ذكرت في وقت سابق، أن 15 ألف حاج سوري شارك في موسم الحج لعام 2017، من بينهم أربعة آلاف قادمين من المناطق الخاضعة للنظام.

وبات “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” منذ عام 2012 الجهة المخولة، أمام وزارة الحج والعمرة السعودية، بتسجيل حجاج سوريا، سواءً في المناطق التي تخضع لسيطرته، أو المناطق التي تخضع لسيطرة النظام.

 

 

 

 

 

 

 

 

زمان مصدر