أثار ظهور الداعية المصري عمرو خالد في إعلان لإحدى الشركات المنتجة للدواجن سخريةً وغضباً على الشبكات الاجتماعية؛ إذ انتقد المغردون ظهوره في إعلان للدجاج بهذا الشكل؛ لكونه رجل دين وداعيةً.

وفي مشهد بدأه بأهمية التعبُّد في شهر رمضان وارتباط ذلك بتناول الطعام الصحي، استضاف سيدة تدعى آسية عثمان، عرفها بأنها “مطورة للأكل الصحي”.

وكان أول سؤال لضيفته، هو عن سر اختيارها دجاجاً من نوع “الوطنية”، وبدأت هي في استعراض مزايا هذا النوع من الدجاج.

ثم دعم حديثها، وأكمل بنصيحةٍ “روحيةٍ” لها، وتحدث فيها عن صيام الأذن والعين وكل جزء من الجسم عن الحرام، وتابع القول: “لن ترتقي الروح إلا لما جسدك وبطنك يبقوا صح، علشان هتجرب في وصفات آسية التقاءك بربنا في قيام الليل بعد الفطار والتراويح”.

وانتهى الفيديو بإعلان الضيفة آسية عن حلقات البرنامج برعاية “دجاج الوطنية”.