شنَّ الطيران الحربي التابع لـ”نظام بشار”، اليوم الثلاثاء، غارات جوية على قرى وبلدات بريف إدلب ، تزامنًا مع انعقاد الجولة التاسعة لمباحثات “أستانا”.

وقال الدفاع المدني السوري على صفحته الرسمية  “فيسبوك”، بمقتل طفلتين وإصابة امرأة وطفل، إضافةً لوقوع أضرار مادية في غارات جوية استهدفت عدة بلدات بريف إدلب.

وأوضح الدفاع المدني، أن الطفلتين هما: براءة حج علي، البالغة من العمر (6 سنوات)، والطفلة ريان حج علي (12 عامًا)؛ إذ تم انتشالهما من تحت الأنقاض في مدينة أريحا.

وشملت الغارات منازل المدنيين في بلدة أورم الجوز غرب مدينة أريحا، ومدينة أريحا، وبلدة الرامي في ريف إدلب الجنوبي؛ حيث تم تسجيل ثلاث غارات.

ويواصل “نظام بشار” استهداف المدنيين في إدلب رغم انعقاد جولة المباحثات التاسعة في أستانا، والتي أكدت على الالتزام باتفاقيات “تخفيف التصعيد”.

 

زمان مصدر | صحف