عبّر الرسام الكاريكاتوري الفرنسي الشهير جون بلانتيرو المعروف باسم “بلانتو” بطريقته الخاصة عن الظلم، الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني، الذي سلب حقه وأرضه، التي تم تهجيره منها مع قيام الكيان الصهيوني.

ونشر “بلانتو” بالتزامن مع “يوم الأرض” و”مسيرة العودة” والقمع الوحشي الإسرائيلي لها، والذي خلف 17 شهيداً أكثر من 1400 جريح في غزة، على حسابه على “فيسبوك” و”تويتر”، رسما يدين فيه صمت وتواطؤ العالم أمام ما يتعرض له الشعب الفلسطيني، حيث يرسم “بلانتو” جنودأً من جيش الاحتلال الإسرائيلي يطلقون الرصاص، والنار يتصاعد، وطفلاً بكوفية يشير لأمه الفلسطينية، التي تحمله، ويقول: “أمي..انظري ذلك بيت جدي!”..فترد عليه الأم:”اسكت، ألا ترى أنك تغضب كل العالم”.

وهذا ليس الرسم الأول المعبر لـ”بلانتو” عن معاناة الفلسطينيين، فقد ظل لسنوات وهو يعبر عنها بطريقته الفنية النافذة و المعبرة.

 

 

 

القدس العربي