هاجمت طائرات بلا طيار اليوم الأحد مجددًا القاعدة الروسية الأكبر بسوريا في مطار حميميم العسكري في ريف اللاذقية، وفق صفحات موالية للنظام.

ونقلت مصادر موالية للنظام أن طائرة واحدة من دون طيار على الأقل هاجمت القاعدة الروسية اليوم، حيث تمكنت منظومات الدفاع الجوي من إزالة التهديد قبل إسقاط الطائرة قنابلها على القاعدة.

وبحسب ما أكدت مصادر متقاطعة فإن القوات الروسية المتواجدة في قاعدة حميميم تمكنت من إحباط الهجوم الذي تعرضت له دون الإعلان عن سقوط خسائر بشرية.

يشار إلى أن مطار حميميم العسكري كان قد تعرض لهجومين الأول عشية احتفالات رأس السنة الميلادية العام الماضي، والثاني في السادس من كانون الثاني هذا العام.

صحف