ذكرت مصادر في الحكومة التابعة لنظام بشار الأسد، أمس الأربعاء، أن وفدًا اقتصاديًّا مصريًّا سيزور سوريا خلال فبراير/شباط الجارى.

وقال مساعد وزير الخارجية والمغتربين السوري أيمن سوسان، في كلمة له خلال ندوة صحفية، إن وفدًا اقتصاديًّا مصريًّا كبيرًا سيضم معاون وزير الاقتصاد المصري سيزور سوريا الشهر الجاري.

وكان العضو المنتدب لـ “شركة النصر للتصدير والاستيراد” الحكومية المصرية، محمد شعير، قد أعلن عن زيارة وفد من الشركات المصرية سوريا الأيام المقبلة.

وقال شعير لصحيفة “الدستور” المصرية، الثلاثاء الماضي، إن الوفد المصري سيجتمع، يوم 13 فبراير، من أجل التنسيق على المشاركة في مجالات التصدير والمقاولات.

وأضاف أن الشركات المصرية سيكون لها دور في ضخ استثمارات جديدة في سوريا، تتثمل في مشروعات زراعية وصناعية، إلى جانب تصدير في قطاعات الأدوية والأغذية الجافة.

وبشان رؤية مصر للوضع في سوريا، قال السفير محمد إدريس، مساعد وزير الخارجية للشؤون الأفريقية، في مقابلة مع قناة «إكسترا نيوز»، الأربعاء، إن بلاده تهدف إلى ما وصفه “بتعزيز قوة المؤسسات الوطنية للدولة لأنها هي الضمان للحفاظ على مستقبل البلاد”، في إشارة إلى دعمها لنظام بشار الأسد.

الدرر الشامية