قال وزير خارجية تركيا مولود تشاووش أوغلو الخميس، إن أنقرة تعتبر تصريحات فرنسا عن العملية التركية في منطقة عفرين في شمال سوريا “إهانات”.

كان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حذر تركيا الأربعاء، من أن عملياتها ضد المسلحين الأكراد في شمال سوريا يجب ألا تصبح ذريعة لغزو سوريا وحث أنقرة أن تنسق خطواتها مع حلفائها.

وقال تشاووش أوغلو للصحافيين في أنقرة، إن الأمر يتطلب إحياء محادثات جنيف للسلام في سوريا وأن تبدأ حكومة دمشق في التفاوض بعد انعقاد مؤتمر بشأن السلام في سوريا بمنتجع سوتشي في روسيا هذا الأسبوع.

(رويترز)