اغتال مجهولون مسؤول قسم التوعية في الدفاع المدني السوري “وائل العمر” بريف إدلب، اليوم الأربعاء.

وذكرت مصادر إعلامية أن وائل العمر من أبناء مدينة كفرنبل وهو مسؤول قسم التوعية في الدفاع المدني السوري قد تعرض لعملية اغتيال على طريق شلخ بريف إدلب الشمالي خلال توجهه إلى مدينة سرمدا في مهمة لشراء بعض الحاجيات للدفاع المدني.

وأضاف المصادر أن الضحية عثر عليه على قيد الحياة بعد تلقيه رصاصتين في الرقبة والقلب من قبل مجهولين، وتم نقله لإحدى المشافي الطبية، إلا انه فارق الحياة أثناء وجوده في غرفة العمليات.

وسبق أن تعرضت كوادر من الدفاع المدني لعمليات اغتيال في مدينة سرمين في 12 آب الماضي، لاتزال خيوط الجريمة غير واضحة والجهة التي تقف وراء هذه العملية والتي طالت كوادر مؤسسة إنسانية تتمتع بشعبية كبيرة في المناطق المحررة.

 

 

 

 

 

 

زمان مصدر