نالت شبكة الجزيرة الإعلامية استحقاقا دوليا في لندن نظير محتواها الإخباري والتفاعلي ما يعكس التقدم الذي تحرزه في المجال الإعلامي على المستوى الدولي.
وأعلنت الشبكة في بيان لها تلقت «القدس العربي» نسخة عنه فوز قناة الجزيرة الإنجليزية بجائزتين من جوائز AIB الإعلامية المرموقة، عن فئتي الأعمال السياسية والمحتوى التفاعلي.
ونالت المحطة، التي تقدم خدمة لجمهور واسع، الجائزة عن البرنامج الأسبوعي «101 إيست» المعني بالشؤون الآسيوية، وفاز بجائزة AIB عن فئة الأعمال السياسية تقديرًا لحلقة عن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي. الحلقة من إنتاج وتقديم ستيف تشاو. كما فازت القناة بجائزة AIB عن فئة الصحافة التفاعلية، تقديرا لتغطية تفاعلية خاصة بعنوان: «رحلة إلى انتاركتكا».
وقال جايلز تريندل، مدير قناة الجزيرة الإنجليزية:» سعداء بالفوز بجائزتين من جوائز AIB عن سلسلة 101 إيست، و»رحلة إلى انتاراكتكا»، وهاتان الجائزتان شهادة على تميز العمل الصحافي الذي نقدمه على شاشتنا، وتأكيد على قدرة الجزيرة الإنجليزية على منافسة القنوات العالمية. كما أنه اعتراف من صحافيين وعاملين في مجال الإعلام لما نقدمه، في وقت تعاني فيه الصحافة من استهداف متصاعد»
جائزة AIB تصنف ضمن الجوائز الدولية المرموقة التي تعنى بتقييم الأعمال الإعلامية في مجالات مختلفة، وتضم في عضويتها عددا كبيرا من الصحافيين، وتتنافس على الفوز بها مؤسسات إعلامية من مختلف أنحاء العالم.

 

 

 

 

صحف