قال محمد علوش المسؤول البارز في المعارضة السورية الأربعاء، إن المعارضة سترفض مؤتمراً للجماعات السورية مقرراً في 18 تشرين الثاني برعاية روسيا، ووصفه بأنه سيكون اجتماعاً “بين النظام والنظام”.

وأضاف علوش عضو الهيئة العليا للمفاوضات، “والهيئة العليا تفاجأت بذكر اسمهم في قائمة الدعوة، وهي بصدد إصدار بيان مع قوى أخرى يحدد الموقف العام الرافض لهذا المؤتمر”.

.

.

.

.

وكالات