نشرت صفحة أخبار سراقب الحدث على حسابها في الفيس بوك خبر يفيد أن مصدر في في هيئة تحرير الشام صرح أن الأيام القليلة القادمة ستشهد تغيرات كبيرة في الساحة.
وأوضح المصدر أن التغيرات ستشمل تشكيل حكومة مدنية مؤقتة لإدارة المناطق المحررة تتبع لها جهة سياسية في الخارج ممثلة بمكونات الشعب من الداخل.
وذكر إلى أن هناك سعي لتشكيل جيش وطني يتبع للحكومة المؤقتة التي ستشكل التي ستضم كافة الفصائل العسكرية في الساحة بقيادة العقيد “رياض الأسعد”.
يشار إلى أن هيئة تحرير الشام كانت قد فرضت هيمنتها على محافظة إدلب بعد قتالها وطردها لحركة أحرار الشام وسيطرتها على معبر باب الهوى المنفذ إلى تركيا.

 

 

 

 

 

احمد سلوم | زمان مصدر