اندلعت اشتباكات عنيفة بين مجموعتين من الشبيحة إثر خلاف بينهما على أولوية الإشراف على بيوت الدعارة في أحد أحياء مدينة حمص .

وذكرت مصادر إعلام موالية من لمليشيات بشار ، أن الاشتباكات وقعت في حي (الزحليطة) بكرم اللوز بحمص، بعد هجوم مجموعة تابعة للمدعو  تركي البوحمد على مجموعة أخرى تابعة للمدعو  سليمان الشواخ ، الأمر الذي أدى لوقوع إصابات في صفوف الطرفين .

إضافة لإصابة ثلاثة مدنيين بينهم زوجة سليمان الشواخ وتدعى سعاد شلاش.

وأكدت المصادر أن الخلاف جاء، بعد نزاع على بيوت الدعارة في الحي ، إضافة لوجود نزاع حول صفقة مخدرات صادرها فرع أمن الدولة بحمص.

ويعد حي كرم الزيتون من أولى الأحياء (السنية) التي حرقتها المليشيات الطائفية ، وأحرقتها ، وارتكبت فيها أولى المجازر ، وهجرت سكانها الأصليين ، وأسكنت في الحي العائلات العلوية والشيعية التي خرجت من ريف حمص الشمالي وبلدة كفريا والفوعة ، كما يسكنه عائلات المليشيات المقاتلة مع الأسد .

 

 

محمد العمار | زمان مصدر