قالت فرقة الصفوة العاملة في ريف حلب الغربي، والتابعة للجيش السوري الحر، إنّها تمكنت بالتعاون مع الثوار صدّ قوات النظام والمليشيات التابعة له، بعد محاولتهم التقدم على جبهة الراشدين الجنوبية.
وكانت اشتباكات عنيفة وقعت مساء أمس الثلاثاء بين الثوار من جهة وبين قوات النظام والمليشيات الإيرانية من جهة ثانية على جبهة الراشدين غربي مدينة حلب، استهدفت قوات النظام خلالها المنطقة الرابعة والخامسة في الحي بقصف مدفعي مكثف، بالتزامن مع محاولات التقدّم.
من جهتها أعلنت فرقة “الصفوة” عن مقتل وجرح العشرات من قوات النظام والميليشيات المساندة له، بالإضافة لأسر عدد منهم.
وكانت سرية “أبو عمارة” للمهام الخاصة التابعة للجيش السوري الحر، تبنّت يوم الاثنين الماضي تفجير مستودعات الذخيرة في ثكنة “طارق بن زياد” داخل مدينة حلب.
جدير بالذكر أنَّ المليشيات الإيرانية استقدمت تعزيزات إضافية لها من مطار دمشق الدولي إلى مطار النيرب العسكري في مدينة حلب في منتصف تموز الماضي، لتحصين جبهات المدينة.

 

 

 

 

زمان مصدر