أعلنت جامعة إدلب الحرة تأجيل امتحان أمس الأربعاء، بسبب الظروف الأمنية والاشتباكات بين “هيئة تحرير الشام” و”حركة أحرار الشام”.

وقالت الجامعة، عبر حسابها في موقع فيسبوك: “حرصا من إدارة التعليم العالي على سلامة أبنائها الطلبة في جامعة إدلب، ونتيجة للظروف الأمنية تقرر تأجيل الامتحان إلى موعد آخر يحدد لاحقا”.

ولاقى تأخر القرار استياء كبيرا من قبل بعض الطلاب كونهم وصلوا إلى الجامعة لتقديم الامتحان بالرغم من خطورة الطريق جراء الاشتباكات.

وكانت الاشتباكات اندلعت مجددا بين حركة أحرار الشام وهيئة تحرير الشام أول أمس، بعد اتهامات متبادلة من الطرفين، وطالت عموم محافظة إدلب وسط قتلى وسيطرة لهما.

واتهمت الهيئك حركة أحرار الشام بالمسؤولية عن تجدد المواجهات على خلفية نقض اتفاق التهدئة في تل طوقان،في حين اعتبرت الأخيرة أن “الهيئة” هي من عرقلت الاتفاق.

 

 

 

 

محمد الشمالي | زمان مصدر