استهدف الطيران الحربي الإسرائيلي مساء أمس الأربعاء، موقعا عسكريا لجيش النظام في القنيطرة، بعد سقوط قذيفة من الجانب السوري على الجولان المحتل.

وقال الجيش “الإسرائيلي” إن قذيفة سقطت في منطقة مفتوحة في شمال مرتفعات الجولان، ولم تسبب أي إصابات وإن قواته ردت “باستهداف الموقع العسكري السوري الذي أطلق القذيفة”.

وذكرت مصادر بإن القصف الإسرائيلي استهدف مدفع قذائف هاون في بلدة الصمدانية الشرقية في ريف القنيطرة، حيث انطلقت القذيفة.

وزاد خلال الأيام القليلة الماضية سقوط مثل هذه القذائف في الجولان من القتال الدائر في سوريا. وفي كل مرة ترد “إسرائيل” التي تحتل المنطقة منذ العام 1967، باستهداف مواقع النظام.

 

 

 

 

 

 

زمان مصدر | خاص