واصل اللاجئون السوريون في تركيا، المغادرة إلى بلادهم لقضاء شهر رمضان وعيد الفطر، مع أقاربهم في سوريا، بعد موافقة السلطات التركية بذلك.

وبحسب سلطات معبر “جيلوة غوزو” بولاية هاتاي جنوبي تركيا، والمقابل لباب الهوى من الجانب السوري، فإن قرابة 47 ألف سوري غادروا الأراضي التركية باتجاه بلادهم منذ مطلع حزيران الحالي.

ويتسنى للاجئين السوريين المرور من المعبر، باستخدام جوازات سفرهم أو هويات الحماية المؤقتة الممنوحة لهم في تركيا.

وفي ظل تدفق عدد كبير من الأشخاص إلى حدود البلدين، تتخذ السلطات التركية إجراءات أمنية مكثفة على الحدود.

وفي 30 أيار الماضي، أعلنت ولاية هاتاي، مواعيد حركة الدخول والخروج المصرّح بها بين تركيا وسوريا، بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، وتستمر حركة الدخول والخروج حتى 23 حزيران الحالي.

 

 

 

 

 

زمان مصدر | خاص