كشفت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، أنه من المحتمل أن يكون زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي قتل بغارات روسية على محيط الرقة في 28 أيار الماضي.

وأشارت الوزارة إلى أنها تعمل على التأكد من المعلومات الاستخباراتية التي توصلت إليها، مشيرةً أن من بين قتلى التنظيم أيضاً أمير الرقة، ومسؤول الاستخبارات في تنظيم الدولة.

وذكرت الوزارة أنها أبلغت التحالف الدولي والولايات المتحدة الأمريكية بالغارات التي قد تكون أطاحت بالبغدادي قرب مدينة الرقة.

من جانبه أعلن التحالف الدولي أنه لم يتأكد بعد من التقارير الروسية التي ترجح مقتل البغدادي بالغارات الروسية على محيط مدينة الرقة.

يذكر أن الميليشات الكردية وبدعم من طيران التحالف الدولي تقدمت في عدة أحياء من مدينة الرقة على حساب تنظيم الدولة الإسلامية.

 

 

 

 

 

 

 

زمان مصدر