علمت جريدة “زمان مصدر” من مصادر مطلعة أن الحكومة اللبنانية سوف تنضم قريباً إلى مجموعة الدول الخليجية والعربية المقاطعة لدولة قطر، عبر ضغوط اسرائيلية غير مباشرة.

وأكد المصدر أن الدولة اللبنانية تبلّغت عبر القنوات الديبلوماسية تحذيراً إسرائيلياً لمطار رفيق الحريري الدولي، كونه يستقبل بعض (القيادات الإرهابية) – حسب التحذير –  الموجودة في قطر، والتي تغطيها بعض القوى في لبنان، في إشارة إلى حركة “حماس”.

وأضاف : اسرائيل طلبت ترحيل هذه القيادات من لبنان، مهدد بما وصفتها بأنها إجراءات دراماتيكية سريعة في حال عدم معالجة ملف الأمن في المطار.

يأتي ذلك تزامانا مع ضغوط من مليشيا حزب الله الإرهابي على الحكومة اللبنانية بهدف ترحيل قادة حماس المتواجدين على الأراضي اللبنانية، في تماهي مع الموقف الإيراني.

يذكر أن دولة قطر رفضت المعاملة بالمثل على غرار مقاطعة وحصار الدولة الخليجية على رأسهم السعودية والإمارات ومصر  والبحرين واليمن وموريتانيا وجزر القمر ، بعد اتهامها بدعم جماعات إرهابية والوقوف في صف إيران.

 

 

 

 

 

 

زمان مصدر | خاص