قتل أربعة مدنيين سوريين خلال محاولتهم عبور الحدود إلى داخل تركيا، بعد أن أطلق عناصر الجندرمة التركية النار عليهم.

وقال مركز إدلب الإعلامي اليوم الأربعاء، إن أربعة سوريين قتلوا خلال عبورهم الحدود من ريف إدلب نحو الأراضي التركية، وأصيب آخرون بجروح برصاص الجندرما التركية.

وأضاف المركز أن الضحايا هم من درعا ودمشق ودير الزور، في حين تم نقل الجرحى إلى مشفى سلقين بريف إدلب لتلقي العلاج.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” نشرت تقريرا بعنوان “حرس الحدود التركي يقتل ويصيب طالبي لجوء”، وقالت إن إغلاق الحدود يعرض حياة السوريين للخطر.

واتهمت المنظمة الجنود الأتراك بتعمد إطلاق النار على النازحين السوريين الهاربين من الحرب في سوريا.

 

 

 

 

 

زمان مصدر | خاص