اعتقل الجيش اللبناني 31 لاجئا سوريا بحجة عدم حملهم أوراق ثبوتية، خلال حملة دهم نفذها على منطقة الهرمل في البقاع.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام أن وحدات من “الفوج المجوقل ومديرية المخابرات في الجيش، نفذت عمليات دهم واسعة في مدينة الهرمل شملت منازل مطلوبين، إضافة إلى مخيمات للنازحين السوريين في مدينة الهرمل ومحيطها”.

وأضافت أن الحملة أدت إلى توقيف 31 نازحا سوريا لا يحملون أوراقًا ثبوتية، وصادرت خمس دراجات نارية، وتم نقلهم إلى إحدى ثكنات المنطقة لتسليمهم إلى الجهات المختصة.

ويقوم الجيش اللبناني بين الحين والآخر بحملة اعتقالات في صفوف اللاجئين السوريين في مخيمات عرسال والقرى الحدودية تحت ذريعة وجود إرهابيين وانتشار أسلحة بين اللاجئين.

يذكر أن الحكومة اللبنانية تمارس التضييق وسياسة عنصرية على اللاجئين السوريين في لبنان وتقوم بملاحقة العمال السوريين تحت مسمى عدم وجود رخصة عمل.

 

 

مافيا “حزب الله .. أرقام صادمة: المخدرات تتفشّى في لبنان.. 4709 يتعاطون

 

 

 

 

زمان مصدر | خاص