أعلنت ميليشيات “سوريا الديمقراطية” رسميا عن بدء معركة السيطرة على مدينة الرقة، مؤكدة أن الهجوم على تنظيم الدولة بدأ من شرق وغرب وشمال المدينة.

وقالت الميليشيات: ” نعلن اليوم البدء بالمعركة الكبرى لتحرير المدينة العاصمة المزعومة للإرهاب والإرهابيين”، مشيرة إلى 19 فصيلا عسكريا يشارك في هذه المعركة.

وكانت ذكرت الميليشيات في وقت سابق، إن سقوط الرقة سيكون سريعاً خلال أسابيع أو شهر نتيجة ارتباك تنظيم الدولة وتضعضع صفوفه، خاصة بعد الهزائم التي تعرض لها في العديد من مناطق سيطرته في العراق وسوريا.

وتعتبر مدينة الرقة “عاصمة الخلافة” كما يصفها تنظيم الدولة، والمعقل الرئيسي له في سوريا، وفي حال سقوطها سيخسر تنظيم الدولة مساحات جغرافية كبيرة في سوريا، بحسب محللين عسكريين.

 

 

 

 

 

زمان مصدر