طور العلماء من قسم الكيمياء في جامعة كاليفورنيا في ريفرسايد مادة ذاتية الشفاء، يمكنها العمل على إصلاح شاشة الهاتف المكسورة ذاتيا .

ووفقا لما جاء على موقع “تك تايمز″ فتمكن الباحثون من ابتكار تلك الشاشة باستخدام البوليمر المطاط مع الأملاح الأيونية، هي مواد قادرة على الامتداد حتى 50 ضعفا من حجمها الأصلي، وتم إجراء مجموعة من التجارب الأولية على شاشات مكسورة نصفين، وعادت ولحمت نفسها خلال 24 ساعة فقط .

وذكر الباحثون أن هذه المواد قابلة للتمدد للغاية ويمكن تفعيلها كهربائيا واستخدامها لتحسين البطاريات والأجهزة الإلكترونية والروبوتات، وفقا لما نشره الباحثون على الموقع الرسمي لجامعة كاليفورنيا ريفرسايد .

ويذكر أن هذه الفكرة ليست جديدة ففي أواخر عام 2013، ظهرت فكرة الإصلاح الذاتي للشاشات التي تعاني من الخدوش في غضون دقائق.

صحف