وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان استشهاد 189 مدنيا خلال الأسبوع الأول من مفاوضات جنيف، التي بدأت منذ عدة أيام في سويسرا برعاية أممية.

وذكر تقرير الشبكة الذي حمل عنوان “القتل خارج نطاق القانون” أن 81% من المدنيين، قتلوا على يد الحلف السوري- الإيراني- الروسي، بينهم 31 طفلاً.

وبحسب التقرير، قتلت قوات النظام 89 مدنياً، بينما كانت روسيا مسؤولة عن مقتل 63 آخرين، فيما قتلت الميليشيات الكردية مدنيين اثنين.

في حين أشار إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية قام بقتل 7 مدنيين، كما نسب التقرير إلى المعارضة المسؤولية عن مقتل 6 آخرين.

ولفت إلى أن التحالف الدولي قتل 14 مدنيًا، بينما نسب مقتل ثمانية آخرين لجهات مجهولة.

 

 

 

التقريـــــر

 

مصدر