انسحبت قوات النظام السوري من المناطق التي تقدمت فيها خلال الأيام الثلاثة الماضية، في منطقة بايربوجاق (جبل التركمان)، بالريف الشمالي لمحافظة اللاذقية، بعد تصدي قوات المعارضة المسلحة لها وتكبيدها خسائر بشرية ومادية.

ونقل مراسل الأناضول عن مصادر في المعارضة أن قواتها نجحت أمس الخميس في التصدي لقوات النظام التي سعت للتقدم في منطقتي بايربوجاق وجبل الأكراد.

وأوضحت المصادر أن هجمات النظام بدأت في المرحلة الأولى في محيط قرى كلز (عطيرة)، والصراف، وعيسى بنار (عين عيسى)، بباير بوجاق، وتقدمت في عدد من النقاط في القرى المذكورة إلا أن قوات المعارضة تمكنت من استعادتها بعد حوالي ساعتين فقط من خسارتها.

وأشارت إلى أن قوات المعارضة تمكنت خلال الاشتباكات من أسر جنديين للنظام وتدمير دبابة وعدد من الآليات العسكرية في تلة “المختار” في بايربوجاق.

ولفتت إلى مقتل 8 وإصابة 6 آخرين من قوات النظام والميليشيات الشيعية الداعمة له في قرية عيسى بنار.

من جهة أخرى أفادت مصادر محلية أن قرية التفاحية بجبل الأكراد شهدت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمعارضة، قتل خلالها الجنرال في صفوف قوات النظام لؤي بهجت ديب.

وتقول المعارضة إن ما يزيد عن 40 عنصرا من قوات النظام والميليشيات الشيعية الداعمة له قتلوا خلال الاشتباكات المستمرة منذ 3 أيام في المنطقة.

 

 

 

 

وكالات